أوروبا بالعربيحارتك بأوروبا

فرنسا: شكوك بتلوث شوكلا كيندر بـ “السلامونيا” وسحب كميات منها من الأسواق

فرنسا: شكوك بتلوث شوكلا كيندر بـ “السلامونيا” وسحب كميات منها من الأسواق

سنابل- ترجمة- أوروبا- فرنسا

قبل أسبوعين من عيد الفصح، تم اكتشاف عدة عشرات من حالات الإصابة بداء السلمونيلات في أوروبا وتتحول الشكوك إلى منتجات شوكولاتة Kinder المصنوعة في بلجيكا والتي استدعتها الشركة المصنعة Ferrero.

أشارت Ferrero France – فيرور فرنسا- إلى أنه “لم يتم اختبار أي من منتجات العلامة التجارية المطروحة في السوق الفرنسية إيجابيًا للسالمونيلا” ، فقد فضلت المجموعة اتباع المبدأ الوقائي.

من جهتها، أشارت هيئة الصحة العامة الفرنسية إلى أن “عمليات الاسترداد هذه تأتي في أعقاب انتشار وباء السالمونيلا في العديد من البلدان الأوروبية”، وفي فرنسا، تم الكشف عن 31 حالة ، ثمانية منهم تم نقلهم إلى المستشفى.

كما “كشفت التحقيقات التي أجرتها Public Health France –الصحة العامة الفرنسية- عن استهلاك بعض منتجات علامة Kinder التجارية الخاضعة للسحب هذا في الأيام التي سبقت ظهور الأعراض لدى 15 مريضًا  وأوضحت المؤسسة إنه تم تصنيع هذه المنتجات في مصنع واحد، في آرلون ببلجيكا.

يتعلق هذا بـ Kinder Surprise 20g التي تحمل تواريخ انتهاء الصلاحية بين نهاية نيسان “أبريل ” 2022 ونهاية تشرين الأول “أكتوبر” 2022 .

و Kinder Schoko-Bons مع تواريخ انتهاء الصلاحية بين نهاية أبريل ونهاية آب “أغسطس” 2022 ؛  إضافة لـ Kinder Mini Eggs مع تواريخ انتهاء الصلاحية بين نهاية أبريل ونهاية أغسطس وأخيرًا Kinder Happy Moments ، Kinder Mix: 193 جرام ، وأنواع أخرى  تواريخ انتهاء الصلاحية فيها لنهاية أغسطس 2022.

توصيات الصحة العام الفرنسية للمستهلكين

تنصح Ferrero بعدم استهلاك المنتج والاحتفاظ به والاتصال بفريق مساعدة المستهلك على 08 00 65 36 53 و [email protected] ومن الممكن المطالبة باستراجاع المبلغ المدفوع من الشركة  كما تؤكد Public Health France، وذلك بعد التقاط صورة للعبوة مع مراجع المنتج.

وتنصح المؤسسة العامة المعنيين بـ “التخلص منها على الفور”، كما تدعو صح الصحة العامة بفرنسا الأشخاص الذين استهلكوا ال منتجات السابقة والذين ظهرت عليهم أعراض (اضطرابات الجهاز الهضمي ، وغالبًا ما تكون مصحوبة بالحمى)  إلى استشارة طبيبهم دون وإخباره باستهلاكهم لتكل المنتجات.

عمليات الاستدعاء مماثلة في بلجيكا والمملكة المتحدة

في بلجيكا ، دعت الوكالة الفيدرالية لسلامة السلسلة الغذائية (AFSCA) المستهلكين إلى عدم استهلاك هذه المنتجات “بعد سلسلة من حالات تفشي السالمونيلا المعلنة في دول أعضاء مختلفة”، ومع ذلك لم يتم تأكيد أي حالات في البلاد.

كما أبلغت السلطات البريطانية عن عمليات جمع لتلك المنتجات في وقت مبكر (يوم السبت الماضي) للسبب نفسه.

يقول الأمين العام لاتحاد صانعي الشوكولاتة والحلوانيين في فرنسا “كريستوف برتراند”: “لا يوجد خطر تلوث بالنسبة لنا” –وأوضحت صحيفة لو فيغارو أنه في الشوكولاتة، لا يمكن أن يحدث هذا بشكل طبيعي، لأنه وسط لا مائي-، و”بالتالي فهو غير ملائم لتطوير السالمونيلا” ، ووفقا له، إذا كان هناك تلوث في مصنع فيريرو البلجيكي المعني، فمن المحتمل أنه جاء من “الخارج”. يؤكد جيل روفيير، الأمين العام لنقابة الشوكولاتة الذي أوضح أن “إجراء السحب-الاسترداد طوعي ولا يخص الشركات الأخرى في المهنة”، “وبالتالي يمكن للفرنسيين تذوق الشوكولاتة المفضلة لديهم والاستعداد للاحتفال بعيد الفصح مع عائلاتهم دون قلق”.

لو فيغارو

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى