كشك الأخبارمنوعات

“شاهد” بأقل من دقيقة.. أكثر من 2 مليون دولار بأيد لصوص محترفون في نيويوك..

“شاهد” بأقل من دقيقة.. أكثر من 2 مليون دولار بأيد لصوص محترفون في نيويوك..

سنابل

فريق المتابعة والتحرير

الشرطة الأميركية عرضت مكافأة قدرها 3500 دولار لمن يُدلي بمعلومات تقود إلى القبض على اللصوص

في وقت قياسي لم يتجاوز الدقيقة.. نفّذ 4 لصوص سطواً مسلحاً في وضح النهار على محل للمجوهرات في مدينة نيويورك الأميركية، وعمدوا إلى تحطيم خزائنه وسرقة محتوياتها، حسب ما رصدته كاميرات المراقبة المثبتة داخل وخارج المحل.

وأظهر مقطع فيديو اللصوص الذين كانوا يرتدون أقنعة خلال سرقتهم مجوهرات تزيد قيمتها على مليوني دولار، حسبما ذكرته صحيفة “نيويورك ديلي نيوز”.

وبدأ الفيديو بشخص فتح باب المتجر ووقف عنده فيما بدا تغطية لجريمة السرقة، ثم سرعان ما دخل لصان يرتديان ملابس سوداء وأقنعة، وتبعهما ثالث.

كما شرع أحد اللصوص في تحطيم الصناديق الزجاجية في المتجر بمطرقة، في حين قام آخران بنهب المجوهرات ووضعها داخل كيس كبير.

مكافأة مالية لمن يدلي بمعلومات!

ووقعت الجريمة عند الساعة 2:30 ظهر الجمعة، ولم تستغرق سوى 45 ثانية قبل أن يلوذ اللصوص بالفرار.

وقال شهود عيان إن جريمة السرقة كانت مخططة للغاية، فضربات المطرقة كانت قوية جدا إلى درجة أنهم كانوا يعتقدون أنهم يسمعون طلقات نارية.

بدورها عرضت الشرطة الأميركية مكافأة قدرها 3500 دولار لمن يُدلي بمعلومات تقود إلى القبض على اللصوص.

 

أديل ترتدي فستان أم كلثوم.. صورة تشغل التواصل!

تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي وخصوصاً على صفحات مصريّة صورة ادعى ناشروها أنها للمغنية البريطانية، أديل، وهي ترتدي فستان المطربة المصرية الراحلة أم كلثوم.

وحصد المنشور المتداول مئات المشاركات والتعليقات على مواقع التواصل من فيسبوك وتويتر، والذي أرفق بصورتين، واحدة لأديل والثانية لأم كلثوم، تظهران وهما ترتديان الفستان نفسه.

فيما جاء في التعليق المرافق: “الصورة للمطربة العالمية أديل ترتدي نفس فستان أم كلثوم ونفس الحذاء”.

صورة مركبة

إلا أن الادعاء غير صحيح، فصورة أم كلثوم مُركّبة، حيث كشف التفتيش عبر محركات البحث عن النسخة الأصلية منها والمنشورة على موقع وكالة غيتي، وفق وكالة “فرانس برس”.

ويمكن ملاحظة أنه تم التلاعب بالصورة وتعديلها واستبدال وجه أديل بوجه أم كلثوم.

فقد نشرت وكالة غيتي عدداً من الصور تُظهر أديل تتألق بفستان أخضر خلال حفل توزيع جوائز غرامي سنة 2017.

كيف ظهرت الصورة؟

في يونيو عام 2019، قام مصمّم مصري بنشر الصورتين على موقع بيهانس قبل التعديل وبعده، عندما استبدل وجه أديل بوجه أم كلثوم.

ويبدو أن بعض المستخدمين، تعمّدوا استخدام الصورتين في سياق مضلّل على أنّ أديل ارتدت نفس فستان “كوكب الشرق” أم كلثوم.

تجدر الإشارة أيضاً إلى أنّ جوائز غرامي توزّع في الولايات المتحدة وليس في ألمانيا، كما روّجت المنشورات المضلّلة.


المصدر: العربية نت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى