كشك الأخبارمنوعات

عامل نظافة “فرفوش” صادف زفافاً بالشارع.. فماذا فعل؟

عامل نظافة “فرفوش” صادف زفافاً بالشارع.. فماذا فعل؟

سنابل

فريق التحرير والمتابعة

مقطع فيديو طريف تناقلته وسائل التواصل الاجتماعي في تركيا، أظهرت عامل نظافة صادف أثناء دوامه حفل زفاف في الشارع، فإذا به يقرر أن يرفّه عن نفسه لبعض الوقت. فأخذ يرقص ويندمج مع الموسيقى لعدة دقائق، قبل أن يلحق بسيارة جمع القمامة ويعاود عمله مجدداً.

عامل جمع النظافة خفيف الظل، عرّفه موقع “يني شفق” على “تويتر” بأنه حميد كاراكايا، التابع لبلدية أكساراي في تركيا.

فلا بأس من بعض الترفيه أثناء العمل، فربما هذه الدقائق القليلة تُعطي له دفعة لاستكمال اليوم بشيء من الحمـ.ـاس.

في عز الصيف سيل في وادي الرمة بالسعودية.. فهل ستعود الأرض العربية جنة خضراء؟

سنابل

متابعات

في حدث تاريخي ونادر، في أشد شهور السنة حرارة وجفافا، تم توثيق جريان وادي الرمة الواقع شمال الحليفة جنوب منطقة حائل على بعد 200 كم تقريبا. المقطع وثقه هاوي التصوير، أحمد العنزي، حيث إن هطول أمطار وجريان الوادي يعتبر حدثا نادرا وقت الصيف.

وقال العنزي في حديثه لـ”العربية.نت” إنه كان مأخوذا بجمال المنظر الذي وثّقه عبر التصوير الجوي، مبينا أن مكان التصوير جنوب منطقة حائل مدينة الحليفة السفلى والتي تبعد عن حائل 200 كم.

وأشار إلى أنه يعشق المطر وتصويره الجوي، وأنه يحب أن يوثق جريان وادي الرمة، حيث إن سكان المنطقة اعتادوا على جفاف الموقع خلال موسم الصيف، ولكن هذه السنة شعر السكان ببهجة المطر في أشد الأوقات جفافا.

وأضاف أن المقطع والصور تم تداولها بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعد أن اخترق الوادي رمال الصحراء نتيجة لهطول الأمطار الغزيرة على منطقة حائل خلال الأيام الماضية.

يُذكر أن وادي الرمة من أهم الظواهر الجيومورفولوجية في هضبة نجد، ويعتبر أكبر وأطول أودية الجزيرة العربية، ويقوم بتصريف سيول هضبة نجد المتبلورة (الواقعة فوق الدرع العربي) عبر شبكة كثيفة ومعقدة من الروافد والشعاب.

كما أن حوض وادي الرمة يقع معظمه في منطقة القصيم، بينما تقع أطرافه جنوب منطقة حائل، وشرق منطقة المدينة المنورة، وشمال غربي منطقة الرياض، كما أن حوض وادي الرمة يمتد غرباً من حرات بركانية سوداء ترتفع عن سطح البحر بأكثر من 1300م وبذلك يبلغ طول الوادي 600كم تقريباً.

ويبلغ عرض وادي الرمة في المتوسط 2كم في محيط عقلة الصقور، ثم يتسع ليبلغ حوالي 3كم بين الجبلين (أبانات الأحمر وأبانات الأسمر)، ثم 3.5كم غرب الرس، وما بين الرس والبدائع 5كم، ثم يدخل مرحلة عنق الزجاجة بعرض 300م فقط عند منطقة الخنقة حيث زحفت رمال الشقيقة على مجرى الوادي.

كما يتأثر الوادي بتغير المناخ العالمي، فقد يقود تغير المناخ العالمي إلى هطول أمطار غزيرة ومتواصلة ومتكررة في وقت قصير وخلال موسم واحد في أرض العرب، منها أن وادي الرمة قد يفاجئ الجميع على حين غرة ويجري خلال الموسم الواحد أكثر من مرة بكامل طاقته أو يزيد، مما يجعل الجريان السطحي للوادي يفيض عن مجراه ويملأ كل قيعانه وفياضه الشرقية، خاصة في ظل وجود السد الطبيعي المتمثل بنفود الثويرات والذي قد يجعل المياه ترتد مرة أخرى إلى الغرب حيث حواضر القصيم الكبرى لا قدر الله.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى