أوروبا بالعربيكشك الأخبارمنوعات

عاجل:  قرار أوروبي بشأن سوريا يغضب المعارضة

عاجل:  قرار أوروبي بشأن سوريا يغضب المعارضة

سنابل

عقب أشهر على فرضها بسبب أزمة بيلاروسيا واتهامات بنقل ركاب إلى بيلاروسيا ليتمكنوا بعد ذلك من عبور الحدود بشكل غير مشروع إلى أووربا، رفع الاتحاد الأوروبي العقوبات عن شركة “أجنحة الشام” السورية للطيران.

وبعدما أعلن المتحدث باسم الاتحاد الأوروبي، أن جوزيب بوريل، مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد وقع قرار رفع الشركة من قائمة العقوبات يوم 18 يوليو/ تموز، موضحاً في بيان الأربعاء، أن المجلس اتخذ قرار شطب أجنحة الشام، إذ اعتبر أن الإجراءات التقييدية أحدثت الأثر المنشود فيما يتعلق بهذا الكيان، اعترض الائتلاف السوري لقوى الثورة والمعارضة.

فقد نشر رئيس الائتلاف سالم المسلط، تغريدة عبر تويتر ندد فيها بالقرار الأوروبي.

رسائل خاطئة.. غير مقبول

ورأى أن إزالة شركة “أجنحة الشام للطيران” من قائمة العقوبات الأوروبية، غير مقبول.

كما اعتبر هذا القرار رسالة خاطئة لكل مجرمي الحرب وداعميهم في العالم، لافتاً إلى أن الشركة مازالت مستمرة بدورها الداعم لنظام الأسد وميليشياته، وفق قوله.

وأكد أنها مستمرة حتى اليوم بنقل الميليشيات والمرتزقة وخدمة النظام وروسيا، بحسب تعبيره.

أوروبا تدعي: “أوقفت نشاطها

وبحسب المعلومات المقدمة إلى المجلس، فقد أوقفت أجنحة الشام مشاركتها في الأنشطة التي فُرضت عليها العقوبات بسببها”.

وكانت الشركة اعترضت على قرار وضعها على قائمة العقوبات ووصف القرار بأنه “غير محق”.

على القائمة السوداء

يذكر أن الاتحاد كان فرض عقوبات على شركة أجنحة الشام للطيران السورية في ديسمبر/ كانون الأول الماضي متهما الشركة بنقل ركاب إلى بيلاروسيا ليتمكنوا بعد ذلك من عبور الحدود بشكل غير مشروع إلى الاتحاد الأوروبي، فيما تسبب في أزمة لاجئين وأزمة إنسانية.

وكانت الولايات المتحدة قد وضعت شركة الطيران على قائمة سوداء كذلك، قائلة إن النظام السوري استغلها في نقل مسلحين وأسلحة ومعدات أخرى خلال سنوات الحرب التي اندلعت عام 2011.

في حين رحبت الشركة، التي تعمل حاليا بثلاث طائرات إلى وجهات معظمها داخل الشرق الأوسط، بقرار رفع العقوبات عنها.

المصدر: العربية نت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى