أوروبا بالعربيكشك الأخبار

بالفيديو .. خارقة للطبيعة.. لقطة أنس جابر تذهل الجميع

خارقة للطبيعة.. لقطة أنس جابر تذهل الجميع

سنابل- متابعات

خلال مباراة نصف النهائي ببطولة ويمبلدون، أذهلت النجمة التونسية أنس جابر، الجماهر والمتابعين من جديد، بلقطة استثنائية وصفها المشجعين “خارقة لقوانين الطبيعة”.

وخلال تبادل الكرة بينها وبين الألمانيةتاتيانا ماريا، تعاملت جابر مع كرة صعبة بطريقة مذهلة، حيث لم تضربها بالمضرب، بل أوقفت المضرب على أرضية الملعب العشبي، تاركة الكرة لترتد بهدوء للطرف الآخر.

وبعد الحركة المذهلة قامت جابر بالاستدارة بدرجة 360 لتعود لمواجهة الشبكة، وتستعد لرد الضربة التالية، في لقطة انتشرت على وسائل التواصل الاجتماعي، وأثارت إعجاب عشاق اللعبة.

وتواجه جابر المصنفة ثالثة، منافستها الألمانية تاتيانا ماريا، في نصف نهائي بطولة ويمبلدون، وتمتلك فرصة تاريخية للوصول إلى نهائي البطولة المرموقة لأول مرة بتاريخ الرياضة العربية.

وتستمر جابر بإذهال الجماهير خلال البطولة، سواء بتصريحاتها اللطيفة، أو بهيمنتها على منافساتها دون استثناء.

أنس جابر تتألق في ويمبلدون وتبلغ نصف النهائي

بلغت التونسية المصنّفة ثانية عالمياً أُنس جابر نصف نهائي بطولة ويمبلدون للتنس بفوزها على التشيكية ماري بوزكوفا، لتصبح أول عربية تبلغ نصف نهائي بطولة كبرى في كرة المضرب.

وحققت أنس جابر فوزاً بنتيجة 3-6، 6-1 و6-1، لتضرب موعداً في نصف النهائي مع الألمانية تاتيانا ماريا (المصنفة 103).

اُنس جابر تصنع التاريخ

“أنا امرأة تونسية فخورة”، بهذه العبارة ودعت نجمة التنس أنس جابر جماهير الملعب الرئيسي في ويمبلدون، بعد دخولها التاريخ ووصولها المباراة النهائية.

ووصلت أنس جابر المباراة النهائية لبطولة ويمبلدون، بعد هزيمتها للألمانية تاتيانا ماريا، بواقع مجموعتين لواحدة، الخميس.

وفور انتهاء المباراة، توجهت جابر مباشرة لمواساة خصمتها ماريا، وتحدثت معها طويلا، بينما ابتسمت الأخيرة.

وبعد جلوس ماريا، فاجأت أنس جابر جمهور المباراة، وذهبت لماريا وأجبرتها على النهوض، ووضعتها في منتصف الملعب، وطلبت من الجماهير التصفيق لها، في لفتة جميلة أثارت إعجاب الحاضرين واعتبرها جماهير اللعبة “لفتة تواضع كبيرة” من جابر.

وأكدت جابر لاحقا أنها أرادت أن تتشارك لحظة النهاية مع ماريا، لأنها تعتبرها “مصدر إلهام”، خاصة بعد عودتها للعب بقوة بالرغم من إنجابها طفلين.

وبعد اللقاء، أكدت جابر أنها منحت العديد من التضحيات للوصول إلى هذا المكان، وأنها فخورة جدا.

وقالت جابر مازحة: “لقد قتلتني ماريا بضرباتها. هي تدين لي بحفلة شواء الآن بعد أن أجبرتني على الركض طول اليوم”.

ووجهت جابر التحية لماريا، وقالت إنها “لا تستسلم أبدا، وأن عودتها للملاعب بهذه القوة بعد ولادتها لطفلتين أمر مذهل”.

وفي النهاية قالت جابر بابتسامة “أنا تونسية فخورة ببلدي. أحاول دائما أن أكون مصدر إلهام للجميع هناك، حتى خارج الملعب”.

وستواجه جابر في المباراة النهائية مساء السبت، الفائزة من موقعة الكازاخستانية ألينا ريباكينا والرومانية سيمونا هاليب.

المصدر: سكاي نيوز

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى