كشك الأخبارمنوعات

نصف متر طول أذنيه.. أثار العالم بأذنيه الطويلتين.. وفي مصر عجل يهرب قبل الأضحى “فيديو”

نصف متر طول أذنيه.. أثار العالم بأذنيه الطويلتين.. وفي مصر عجل يهرب قبل الأضحى “فيديو”

سنابل- متابعات

أصبح ماعز صغير ذو أذنين طويلتين للغاية نجماً على وسائل التواصل الاجتماعي في باكستان، إذ يدعي مالكه أنه كسر رقماً قياسياً قد لا يكون موجوداً في الأساس.

يعيش الماعز “سيمبا” الآن حياة مدللة في كراتشي، حيث وُلد الشهر الماضي بأذنين طويلتين نمتا مذاك ليصل طولهما إلى 54 سنتمتراً.

ويقول مربي المواشي محمد حسن ناريجو إنه اتصل بموسوعة غينيس للأرقام القياسية لمعرفة ما إذا كان بالإمكان إدخال الحيوان إليها، رغم عدم وجود فئة “أطول أذنَي ماعز” في الوقت الراهن على موقع المنظمة الإلكتروني.

وروى ناريجو بفخر قائلاً: “بالكاد بعد 10 إلى 12 يوماً من ولادته، بدأ الحيوان يظهر في وسائل الإعلام المحلية والعالمية وفاز بمسابقة جمالية”.

وأضاف: “بعد 30 يوماً، أصبح محبوباً لدرجة أن شخصية مشهورة ستحتاج إلى 25 إلى 30 عاماً لتحقيق الشهرة نفسها”.

وأذنا “سيمبا” ممدودتان لدرجة أن ناريجو اضطر إلى ثنيهما على ظهره، لمنع الحيوان الصغير من الدوس عليهما.

كما صمم حزاماً حتى يتمكن الحيوان الصغير من وضع أذنيه حول رقبته.

ويبدي ناريجو بعض القلق بشأن الاهتمام الذي يحصل عليه “سيمبا”، بما في ذلك من المربين المنافسين. وهو يلجأ إلى الصلوات والتقاليد طلباً للحماية للماعز الصغير.

وأوضح ناريجو قائلاً: “نتلو آيات من القرآن وننفخ عليه لدرء عين الحسّاد”، مضيفاً: “عملاً بتقليد ورثناه عن أسلافنا، ربطنا حوله خيطاً أسود محصناً بآيات من القرآن”.

وهو يعتزم الآن رعاية “سيمبا” للترويج لباكستان كدولة رئيسية في قطاع تربية الماعز.

قبل عيد الأضحى.. فيديو طريف لهروب عجل في مصر

مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو طريف لهروب عجل من أصحابه في الشارع بإحدى المدن المصرية.

ويظهر الفيديو حالة هرج ومرج بين المارة في الشارع ومحاولات للإمساك بالعجل الهائج.

وأثناء هروبه من الأهالي تسبب العجل في وقوع “كشك” صغير لبيع الحلويات ودخل محطة وقود.

ويتكرر مثل هذا المشهد في الشارع المصري خاصة يوم النحر، حيث يتمكن بعض العجول من الإفلات من الجزارين لبعض الوقت، إلى أن يتمكنوا من الإمساك بهم مجدداً.

المصدر: العربية نت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى