كشك الأخبار

هذا الأمير تزوج فتاتين في يوم واحد.. مواقع التواصل تنشغل

هذا الأمير تزوج فتاتين في يوم واحد.. مواقع التواصل تنشغل

سنابل- متابعات

تداول آلاف المبحرين من نيجيريا وغيرها، على الفيس بوك وإنستغرام، صور الأمير مصطفى أدو بايرو الشاب النيجري وزوجتيه المحيطتين به إحاطة السوار بالمعصم، بعد أن نشرت صور حفل الزفاف الموحد الذي نظمه العريس وتواصل إحياؤه اليوم على نطاق واسع.

ويعتبر الأمير مصطفى الذي يعاني من شلل نصفي، آخر أحفاد أمير كانو الشهير أدو بايرو، الذي تعود أصوله حسب نسابة إفريقيا، إلى عم النبي العباس بن عبد المطلب.

وتزوج الأمير مصطفى بعروسين هما: بيضاء تاسع آدم، وفاطمة إبراهيم آدم في حفلتي عقد قران إحداهما في جامع مركز الإمام البخاري، والأخرى في جامع “تساكوا جمعه” في كانو.

واشتهر الأمير الشاب عندما ظهر في حفل بقصر الإمارة، إلى جانب والده الراحل قبل سنوات، وهما يركبان عربة ملكية يجرها حصانان عربيان.

وانصبت تعليقات المدونين على زيجات الأمير، بين من يؤيده ويرى في تعدد زوجاته وسيلة لبقاء نسل الأمير أدو بايرو الذي يحظى بالتعظيم، ومن يرى في زواجه وهو شاب غض، سلوكا متخلفا.

ورمى العديدون على الأمير الشاب ورود التهنئة، بينما انشغل البعض بعمره، وبأن سنه أقل من 22 سنة التي أعلنت خلال الزفاف.

وبالرغم من أن نيجيريا دولة اتحادية وجمهورية مستقلة إلّا أنّ هناك عائلات ارستقراطية ما تزال تتحكم بمفاصل الأمور في البلاد وتتمتع بألقاب منها لقب “أمراء”.

الاسم الرسمي للبلاد هو جُمْهُوْرِيّةُ نِيْجِيْرْيَا الاتِحَادِيّةُ، دولة مستقلة في غرب أفريقيا، تحدّها النيجر شمالًا، وتشاد في الشمال الشرقي، والكاميرون في الشرق، وبنين في الغرب.

يقع ساحلها الجنوبي على خليج غينيا على المحيط الأطلسي.

نيجيريا جمهورية اتحادية تضم 36 ولاية وإقليم العاصمة الاتحادية، حيث تقع العاصمة أبوجا.

تُعتبر لاغوس أكثر مدن نيجيريا كثافة بالسكان بل وفي القارة السمراء بأكملها، ومِن أضخم المدن الكبرى في العالم بأسره.

منذ القرن الثاني قبل الميلاد، قامت وبادت العديد من الدول والممالك الأصلية في البلاد، وتأتي حضارة النوق في مقدمتها باعتبارها أول كيان وحد البلاد برمتها في جسم واحد في القرن الخامس عشر قبل الميلاد. ظهرت الدولة المعاصرة في نيجيريا خلال حقبة الاستعمار البريطاني في القرن التاسع عشر، إذ تشكلت بوضعها الإقليمي الحالي عند دمج محمية نيجيريا الجنوبية ومحمية نيجيريا الشمالية في العام 1914 على يد اللورد فريدريك لوغارد. أنشأ البريطانيون الهياكل الإدارية والقانونية مع ممارستهم سياسة الحكم غير المباشر عن طريق المشيخات القبليّة.

نالت نيجيريا استقلالها رسميًا بوصفها اتحادًا فيدراليًا مستقلًا في 1 أكتوبر 1960. شهدت البلاد حربًا أهلية من العام 1967 حتى 1970، وتبعتها سلسلة من الحكومات المدنية المنتخبة ديمقراطيًا والديكتاتوريات العسكرية، حتى استقرّ نظام الحكم الديمقراطي في العام 1990؛ وتُعد الانتخابات الرئاسية في العام 2015 أول مرة يخسر فيها رئيس في منصبه بإعادة الانتخابات.

وكالات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى