كشك الأخبار

بوتين أمريكا ليست رسول الله على الأرض.. وترقبوا صواريخ الشيطان

بوتين أمريكا ليست رسول الله على الأرض.. وترقبوا صواريخ الشيطان

سنابل

قال الرئيس الروسي فلادمير بوتين بأن الولايات المتحدة الأمريكية التي تتبع سياسة القطب الواحد تعتبر نفسها “رسول الله” على الارض، وهذا ما يجعل العالم كله في وضع غير مطمئن، وجاءت هذه المقولة الروسية في الوقت الذي يشتد الخلاف بين الغرب وروسيا، بينما يستعد الغرب لضم أوكرانيا إلى حلف الناتو، الأمر الذي حذرت منه روسيا مراراً.

علن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن موسكو ستنشر قريبا صواريخ “سارمات” العابرة للقارات والقادرة على حمل رؤوس نووية، فيما وصلت أولى قطع المدفعية الثقيلة (هاوتزر) من ألمانيا إلى أوكرانيا بعد نحو 4 أشهر من بدء الحرب.

وقال بوتين خلال كلمته اليوم الثلاثاء في احتفال بالكرملين إن بلاده ستواصل تطوير وتعزيز قواتها المسلحة مع مراعاة التهديدات والمخاطر العسكرية المحتملة.

وأكد أن موسكو ستنشر بحلول نهاية العام صواريخ “سارمات” الباليستية العابرة للقارات الروسية الملقبة بـ”الشيطان” التي اختبرت حديثا والقادرة على حمل أكثر من 10 رؤوس حربية.

ويأتي تلويح الرئيس الروسي بالتصعيد العسكري فيما طغت على أحداث اليوم الأزمة بين روسيا وليتوانيا، حيث قال سفير الاتحاد الأوروبي لدى روسيا إنه طلب من موسكو حل مشكلة العبور إلى كالينينغراد دبلوماسيا.

وكانت الخارجية الروسية قد استدعت سفير الاتحاد الأوروبي لديها لتقديم مذكرة احتجاج بسبب تقييد ليتوانيا عبور السلع إلى إقليم كالينينغراد الروسي، واستدعت سفير الاتحاد الأوروبي لديها لتقديم مذكرة احتجاج أيضا.

من جانبه، قال سكرتير مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف إن روسيا سترد في أقرب وقت على الحظر الذي فرضته ليتوانيا على عبور البضائع والسلع إلى إقليم كالينينغراد.

وشدد باتروشيف على ضرورة تعزيز حماية الحدود الروسية في ظل التهديدات الجديدة في ظل إمكانية انضمام فنلندا والسويد إلى حلف الناتو، على حد قوله.

وفي سياق مواز، قال المستشار الألماني أولاف شولتز إن ما سماها الحرب العدوانية الروسية ضد أوكرانيا هي ضربة أساسية لنظام السلام الأوروبي وخرق صارخ للقانون الدولي.

وأكد شولتز أن ألمانيا ستستمر في إرسال الأسلحة إلى أوكرانيا ما دام ذلك ضروريا، وأنها ستقدم مساعدات مالية وإنسانية واسعة النطاق لها، مشيرا إلى أهمية العقوبات المفروضة على روسيا رغم إضرارها بالشركات الألمانية، وفق تعبيره.

وخلال كلمة له في مؤتمر يوم الصناعة -الذي ينظم عن تداعيات الحرب على أوكرانيا- أكد شولتز وقوف برلين بقوة مع ليتوانيا والحلفاء في شرق أوروبا، كما جدد دعم بلاده لطلب السويد وفنلندا الانضمام إلى الناتو.

وحسب بيانات أوكرانية، وصلت أولى قطع المدفعية الثقيلة (مدافع هاوتزر ذاتية الدفع) من ألمانيا إلى أوكرانيا، وذلك بعد نحو 4 أشهر من بدء الحرب.

الجزيرة نت

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى